المنصّة الحزبية

“الأحرار” يعرب عن تضامنه مع أفراد القوات العمومية المصابين في الناظور

 

أعرب حزب التجمع الوطني للأحرار، المتزعم للحكومة، عن تضامنه الإنساني مع الضحايا والجرحى من أفراد القوات العمومية، وضحايا شبكات التهريب والاتجار في البشر، على خلفية الأحداث التي شهدها السياج الحدودي الناظور-مليلية.

وحمل الحزب، في بلاغ رسمي، المسؤولية لشبكات تهريب البشر، منوها بمجهودات القوات العمومية في حفظ النظام وحماية الأرواح والممتلكات.

ودعا “الأحرار” إلى “التصدي الحازم لمثل هذه الأفعال التي تستهدف النيل من بلادنا والتشويش على تراكمها الايجابي في معالجة قضايا الهجرة”، مشددا على ضرورة “وخي اليقظة والتجند لصد هذه المناورات مهما كان مصدرها”.

وكانت مدينة الناظور على موعد، يوم أمس، مع أحداث مؤسفة بعد إقدام عدد من المهاجرين غير الشرعيين من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء على محاولة اقتحام مدينة مليلية، وهو ما تصدت له قوات الأمن المغربي وخلف إصابات في صفوف الطرفين، إلى جانب عدد من الوفيات في صفوف المهاجرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى