رياضة

أنظار جماهير الكرة تترقب نسخة استثنائية من “الكان”

معاذ أحوفير

رياضة

 

تتجه أنظار محبي كرة القدم حول العالم، اليوم الأحد، نحو العاصمة الكاميرونية ياوندي، محضن ضربة بداية مسابقة كأس أمم إفريقيا، في نسختها الثالثة والثلاثين.

وتأتي انطلاقة البطولة بعد شهور من الجدل حول موعد إقامتها، بسبب تأخر جاهزية البنيات التحتية للبلد المضيف، وانتشار متحورات جديد لفيروس كورونا، إضافة إلى رفض الأندية الأوروبية تسريح لاعبيها في هذه الفترة المصيرية من الموسم.

ويشارك 24 منتخبا يتنافسون على “المجد القاري”، موزعين على 6 مجموعات، ويتأهل للدور الثاني المتصدر والوصيف من كل مجموعة، ينضم إليهم أفضل 4 ثوالث، وهو النظام الذي يتم اعتماده للمرة الثانية في تاريخ “الكان”.

وأعلنت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، في وقت سابق، عن الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد VAR، طوال أطوار البطولة الممتدة ل52 مباراة، بعد أن تأخر استعمالها في الدورة الماضية إلى حين بلوغ ربع النهائي.

وفي ظل ظروف الجائحة، وضعت “الكاف” شروطا محددة لتدبير احتمالية تسجيل بؤر وبائية داخل معسكرات المنتخبات، حيث سيتم اعتبار الفريق خاسرا، بنتيجة 2 مقابل 0، في حال نزول عدد اللاعبين المتاحين تحت عتبة 11.

ورفع المنظمون قيمة مجموع الجوائز المادية للفائزين، لتصل إلى مليار و850 مليون دولار، يحصل منها البطل على 5 ملايين دولار، والوصيف على 2.75 مليون دولار.

ويتزامن موعد إقامة البطولة مع بروز نجم أسماء عديدة في الساحة العالمية، مع دخول المصري محمد صلاح للقائمة المختصرة، لأفضل 3 لاعبين في العالم، وترشح السنغالي إدوارد مندي لجائزة أفضل حارس في العالم.

ينضاف إليهما تألق الجزائري رياض محرز مع مانشستر سيتي، وتصدر الإيفواري سيباستيان هالر لترتيب هدافي عصبة الأبطال الأوروبية، رفقة أياكس أمستردام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى