المنصّة الحكومية

أخنوش : الحكومة أحدثت “ثورة اجتماعية” خلال سنة واحدة

65 / 100

 

قال رئيس الحكومة عزيز أخنوش، اليوم الثلاثاء، بأن العدد الإجمالي للمؤمنين من طرف الضمان الاجتماعي ارتفع من 7,8 مليون فرد إلى ما يزيد عن 23,2 مليون، خلال سنة واحدة.

وأوضح أخنوش، في جوابه على أسئلة مجلس المستشارين خلال جلسة خاصة بالمساءلة حول السياسات العامة، بأن الحكومة شرعت من الأسابيع الأولى في إعداد الأرضية المثلى لبناء منظومة حديثة للحماية الاجتماعية، وتجاوز تحديات ضعف التغطية الصحية.

وأضاف رئيس الحكومة بأن العمل انكب على تجاوز مختلف أشكال التشتت في البرامج السابقة، والتركيز على إصلاح الاختلالات البنيوية التي يعانيها العرض الصحي والقصور على مستوى منظومة التأمين الإجباري عن المرض.

وأكد أخنوش بأن الحكومة نجحت في ” إرساء لبنات تضامن مؤسسي إجباري سيسهم في توفير الحماية للجميع وصيانة حقوقهم”، ما مكنها من بلوغ حصيلة جد إيجابية خلال أول سنة من عمر ولايتها، إضافة إلى تيسير سبل الولوج إلى خدمات الرعاية الصحية في ظروف لائقة.

وأعرب المتحدث عن فخره بالمستوى المتقدم من العمل الذي تم استكماله، معتبرا إياه “ثورة اجتماعية في التعاطي مع القضايا الأساسية للمواطن وفي مقدمتها تكريس الحق في الصحة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى